ذهبت‭ ‬رولا‭ ‬التلهوني‭ ‬من‭ ‬Glory Box Productions‭ ‬إلى‭ ‬مدرسة‭ ‬الايكيبانا‭ ‬والتي‭ ‬تعني‭ - ‬المزيج‭ ‬المتناغم‭ ‬من‭ ‬الطبيعة‭ ‬والإنسانية‭ ‬للزهور‭- ‬لتطلعنا‭ ‬على‭ ‬حفل‭ ‬زفاف‭ ‬أقيم‭ ‬في‭ ‬فندق‭ ‬الفورسيزونز‭. ‬الايكيبانا،‭ ‬هو‭ ‬الفن‭ ‬الياباني‭ ‬التقليدي‭ ‬من‭ ‬ترتيب‭ ‬وتنسيق‭ ‬الأزهار،‭ ‬والذي‭ ‬يرّكز‭ ‬على‭ ‬مبدأ‭ ‬انضمام‭ ‬الإنسانية‭ ‬مع‭ ‬الطبيعة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬خلق‭ ‬وحدانية‭ ‬في‭ ‬الحياة‭. ‬

 

الموضوع

يتكوّن‭ ‬هذا‭ ‬الترتيب‭ ‬عموماً‭ ‬من‭ ‬أزهار‭ ‬وأغصان‭ ‬بلا‭ ‬ورود‭ ‬لترمز‭ ‬إلى‭ ‬دائرة‭ ‬كاملة‭ ‬من‭ ‬الحياة‭. ‬الترتيبات‭ ‬الحقيقية‭ ‬التي‭ ‬تقف‭ ‬مع‭ ‬الفروع‭ ‬الضعيفة‭ ‬الموضوعة‭ ‬على‭ ‬طاولة‭ ‬معكوسة‭ ‬خارج‭ ‬القاعة‭ ‬الرئيسية،‭ ‬وكل‭ ‬فرع‭ ‬يعلوه‭ ‬ضوء‭ ‬متوهج‭ ‬يظهر‭ ‬‮«‬الستاندات‮»‬‭ ‬الفضية،‭ ‬كما‭ ‬طفت‭ ‬زنابق‭ ‬الماء‭ ‬البيضاء‭ ‬في‭ ‬أوعية‭ ‬الماء‭ ‬الزجاجية،‭ ‬لإعطاء‭ ‬انعكاس‭ ‬للضوء‭ ‬على‭ ‬البتلات‭.‬

 

قاعة‭ ‬الاستقبال

كانت‭ ‬قاعة‭ ‬الاستقبال‭ ‬تعبّر‭ ‬عن‭ ‬مزيج‭ ‬رائع‭ ‬من‭ ‬الأضواء‭ ‬والكريستال‭ ‬والأزهار،‭ ‬لتضيف‭ ‬أجواءاً‭ ‬هادئة‭ ‬مثل‭ ‬الحديقة‭ ‬اليابانية،‭ ‬حيث‭ ‬خطط‭ ‬الجدار‭ ‬بأعمدة‭ ‬ذهبية‭ ‬طويلة‭ ‬القامة‭ ‬مع‭ ‬سيقان‭ ‬تحمل‭ ‬شموعاً‭ ‬صغيرة‭ ‬متوهجة‭ ‬في‭ ‬شمعدانات‭ ‬على‭ ‬شكل‭ ‬زهرة‭ ‬اللوتس‭. ‬الهندسة‭ ‬المتعرجة‭ ‬المتكونة‭ ‬من‭ ‬السيقان‭ ‬تنظم‭ ‬إلى‭ ‬أنماط‭ ‬التصميم‭ ‬الهندسي‭ ‬الياباني،‭ ‬مع‭ ‬ظلال‭ ‬رائعة‭ ‬على‭ ‬هيئة‭ ‬شجرة‭ ‬خيالية‭ ‬تظهر‭ ‬على‭ ‬الجدران‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬نظام‭ ‬عرض‭ ‬الإضاءة‭ ‬3D‭. ‬

 

الطاولات‭ ‬والمقاعد

جلس‭ ‬الضيوف‭ ‬على‭ ‬كراسي‭ ‬مغطاة‭ ‬بقماش‭ ‬باللون‭ ‬الكريمي‭ ‬ذات‭ ‬أطر‭ ‬خشبية‭ ‬والبعض‭ ‬منها‭ ‬قد‭ ‬زين‭ ‬بزخارف‭ ‬الطيور‭ ‬المنسوجة‭ ‬على‭ ‬ظهر‭ ‬الكرسي‭ ‬لتخلق‭ ‬هالة‭ ‬في‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق‭.‬

جوهرة‭ ‬هذا‭ ‬المساء‭ ‬الحقيقية‭ ‬تكمن‭ ‬في‭ ‬ترتيبات‭ ‬الايكيبانا‭ ‬لتزيين‭ ‬كل‭ ‬طاولة‭. ‬فكل‭ ‬واحدة‭ ‬صنعت‭ ‬بعناية‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬منسقة‭ ‬الزهور‭ ‬ووالدة‭ ‬العريس‭ ‬يولا‭ ‬جاشان،‭ ‬وكان‭ ‬ترتيباً‭ ‬فريداً‭ ‬في‭ ‬الشكل،‭ ‬إضافةً‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬كان‭ ‬تجمع‭ ‬مماثل‭ ‬لأبعاد‭ ‬من‭ ‬الزهور‭. ‬شمل‭ ‬هذا‭ ‬بساتين‭ ‬الفاكهه‭ ‬الكوبية‭ ‬المدموجة‭ ‬مع‭ ‬قشرة‭ ‬كابيز‭ ‬قزحية‭ ‬الألوان،‭ ‬وكذلك‭ ‬البراعم‭ ‬الخضراء‭. ‬وقد‭ ‬انعكست‭ ‬المساحات‭ ‬الخضراء‭ ‬بشكل‭ ‬رائع‭ ‬في‭ ‬السطوح‭ ‬التي‭ ‬لها‭ ‬نسخ‭ ‬متطابقة‭ ‬من‭ ‬الطاولات‭ ‬التي‭ ‬أنارتها‭ ‬أضواء‭ ‬الشمعدانات‭. ‬وكان‭ ‬كل‭ ‬إعداد‭ ‬كقبعة‭ ‬خاصة‭ ‬للايكيبانا،‭ ‬كما‭ ‬قطع‭ ‬من‭ ‬زهور‭ ‬الأوركيدا‭ ‬نقلاً‭ ‬عن‭ ‬الشاعر‭ ‬الراحل‭ ‬محمود‭ ‬درويش‭ ‬زينت‭ ‬كل‭ ‬لوحة‭ ‬بطاقة‭ (‬مترجمة‭ ‬من‭ ‬اللغة‭ ‬العربية‭) ‬قراءة‭ ‬‮«‬أني‭ ‬أحبكِ،‭ ‬أنتِ‭ ‬بداية‭ ‬روحي،‭ ‬وأنتِ‭ ‬الختام‮»‬‭.‬