بدأ‭ ‬ حوارنا‭ ‬مع‭ ‬الفنان‭ ‬إيهاب‭ ‬مراد،‭ ‬من‭ ‬ما‭ ‬وصلنا‭ ‬إليه‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬عندما‭ ‬أجاب‭ ‬عن‭ ‬سؤال‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬جديدك؟‭ ‬بالقول‭ ‬أحضّر‭ ‬لأغينة‭ ‬“فدوه‭  ‬لله”،‭ ‬واليوم‭ ‬قد‭ ‬طرحها‭ ‬وصورها‭ ‬على‭ ‬طريقة‭ ‬الفيديو‭ ‬كليب،‭ ‬ليحدثنا‭ ‬عن‭ ‬ألبومه‭ ‬الجديد‭ ‬الذي‭ ‬يحضره،‭ ‬ورسالته‭ ‬للعالم‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬الجديد‭.‬

 

ليالي‭ ‬عمّان‭ ‬‭ ‬رامي‭ ‬الصبيحي

تصوير‭: ‬‭  ‬زيد‭ ‬أبو‭ ‬طالب

 

حدثنا‭ ‬عن‭ ‬أغنية”‭ ‬فدوه‭ ‬لله”؟

أغنية‭ ‬‮«‬فدوه‭ ‬لله‮»‬،‭ ‬تم‭ ‬تسجيلها‭ ‬وتلحينها‭ ‬منذُ‭ ‬عام،‭ ‬وبعد‭ ‬ذلك‭ ‬قررت‭ ‬تصويرها‭ ‬على‭ ‬طريقة‭ ‬الفيديو‭ ‬كليب،‭ ‬لكن‭ ‬اختياري‭ ‬الأول‭ ‬للمخرج‭ ‬كان‭ ‬سيئاً‭ ‬جداً،‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬تعاونت‭ ‬مع‭ ‬المخرج‭ ‬محمد‭ ‬علوان‭ ‬الذي‭ ‬يمتلك‭ ‬الخبرة‭ ‬الكافية،‭ ‬وهو‭ ‬في‭ ‬الأصل‭ ‬مخرج‭ ‬أعمال‭ ‬درامية،‭ ‬والحمدلله‭ ‬تم‭ ‬التصوير،‭ ‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬الحالة‭ ‬الجوية‭ ‬السيئة‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬سائدة‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬في‭ ‬ذاك‭ ‬الوقت،‭ ‬وصورت‭ ‬الأغنية‭ ‬تحديداً‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬السلط‭. ‬وتبث‭ ‬حالياً‭ ‬على‭ ‬قناة‭ ‬أربيكا،‭ ‬وقريباً‭ ‬على‭ ‬معظم‭ ‬القنوات‭ ‬العراقية‭ ‬والعربية‭.‬

‭ ‬

ما‭ ‬هي‭ ‬فكرة‭ ‬الفيديو‭ ‬كليب؟

أغنية‭ ‬‮«‬فدوه‭ ‬لله‮»‬،‭ ‬ذات‭ ‬إيقاع‭ ‬سريع،‭ ‬وهي‭ ‬من‭ ‬كلمات‭ ‬الشاعر‭ ‬ضياء‭ ‬الميالي‭ ‬وألحان‭ ‬علي‭ ‬بدر‭ ‬وتوزيع‭ ‬عثمان‭ ‬عبود،‭ ‬وتم‭ ‬تسجيلها‭ ‬بين‭ ‬دبي‭ ‬وعمّان،‭ ‬وتدور‭ ‬أحداث‭ ‬الفيديو‭ ‬الكليب‭ ‬عن‭ ‬رسام‭ ‬في‭ ‬مرسمه‭ ‬وأمامه‭ ‬معشوقته،‭ ‬فيقوم‭ ‬برسمها‭ ‬والتغزل‭ ‬بنقاط‭ ‬جمالها‭.‬

‭ ‬

لماذا‭ ‬تبتعد‭ ‬عن‭ ‬طرح‭ ‬ألبوم؟

أصبحت‭ ‬ظروف‭ ‬الانتاج‭ ‬بهذا‭ ‬الوقت‭ ‬صعبة‭ ‬جداً‭ ‬ففي‭ ‬السابق‭ ‬كان‭ ‬عدد‭ ‬الفنانين‭ ‬قليل‭ ‬جداً‭. ‬أما‭ ‬اليوم‭ ‬فأصبح‭ ‬لكل‭ ‬مواطن‭ ‬فنان،‭ ‬والظروف‭ ‬تختلف‭ ‬والفنان‭ ‬يعتمد‭ ‬على‭ ‬نفسه‭ ‬أكثر‭ ‬في‭ ‬انتاج‭ ‬أعماله‭ ‬الغنائية‭ ‬وهناك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬شركات‭ ‬الانتاج‭ ‬قد‭ ‬أغلقت‭ ‬أبوابها،‭ ‬وأصبح‭ ‬الجمهور‭ ‬يعتمد‭ ‬على‭ ‬اليوتيوب‭ ‬في‭ ‬الاستماع‭ ‬للأغاني،‭ ‬فأي‭ ‬فنان‭ ‬يقوم‭ ‬بطرح‭ ‬ألبوم‭ ‬تجده‭ ‬بعد‭ ‬دقائق‭ ‬على‭ ‬شبكات‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬وبهذا‭ ‬يخسر‭ ‬الفنان‭ ‬وشركات‭ ‬الانتاج‭ ‬سوياً‭.‬

‭ ‬

على‭ ‬مدار‭ ‬عام‭ ‬سبق‭ ‬ماذا‭ ‬قدمت‭ ‬فنياً؟

هناك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأعمال‭ ‬المؤجلة،‭ ‬وهي‭ ‬من‭ ‬ألحاني،‭ ‬وكنت‭ ‬فقط‭ ‬أحتاج‭ ‬لتسجيلها‭ ‬في‭ ‬الأستوديو‭ ‬واختيار‭ ‬الموزع‭ ‬المناسب،‭ ‬لكن‭ ‬تأخري‭ ‬في‭ ‬تصوير‭ ‬أغنية‭ ‬‮«‬فدوه‭ ‬لله‮»‬،‭ ‬جعلني‭ ‬أنتظر‭ ‬وقتاً‭ ‬لأبدأ‭ ‬بتسجيل‭ ‬أعمال‭ ‬جديدة،‭ ‬ناهيك‭ ‬أنني‭ ‬كنت‭ ‬أدير‭ ‬أعمالي‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬السابقة‭ ‬لوحدي،‭ ‬لكنني‭ ‬قررت‭ ‬تعيين‭ ‬مدير‭ ‬أعمال‭ ‬يقوم‭ ‬بالمهام‭ ‬والعديد‭ ‬من‭ ‬الأمور‭ ‬التي‭ ‬كنت‭ ‬أقوم‭ ‬بها‭. ‬وأيضاً‭ ‬يجب‭ ‬الوضع‭ ‬بعين‭ ‬الاعتبار‭ ‬أوضاع‭ ‬المنطقة‭ ‬العربية‭ ‬وخاصة‭ ‬المحيطة‭ ‬بنا،‭ ‬فنجد‭ ‬العراق،‭ ‬سوريا،‭ ‬لبنان،‭ ‬ومصر،‭ ‬جميعها‭ ‬متأثرة‭ ‬بأوضاع‭ ‬داخلية‭ ‬صعبة‭ ‬مع‭ ‬العلم‭ ‬أنها‭ ‬بلاد‭ ‬الفن،‭ ‬وهذا‭ ‬يحد‭ ‬من‭ ‬حركة‭ ‬الفنان،‭ ‬لكن‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬الشخصي‭ ‬حاولت‭ ‬الانتشار‭ ‬عربياً‭ ‬فأحييت‭ ‬بعض‭ ‬الحفلات‭ ‬الخاصة،‭ ‬وعلى‭ ‬مستوى‭ ‬الأردن‭ ‬أقمت‭  ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الحفلات،‭ ‬والحمدلله‭ ‬فأنا‭ ‬أتطلع‭ ‬إلى‭ ‬الأفضل‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬عام‭.‬

‭ ‬

أنت‭ ‬ملحن،‭ ‬هل‭ ‬ستقدم‭ ‬بعضاً‭ ‬من‭ ‬ألحانك‭ ‬لفنانين؟

ليس‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الفترة،‭ ‬أنا‭ ‬أود‭ ‬أن‭ ‬أثبت‭ ‬خطي‭ ‬الفني،‭ ‬الذي‭ ‬أحبه‭ ‬وهو‭ ‬الرومانسي‭ ‬الكلاسيكي،‭ ‬سواء‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الكلمات‭ ‬أو‭ ‬الألحان،‭ ‬وعندما‭ ‬أرى‭ ‬الوقت‭ ‬مناسباً‭ ‬ستجد‭ ‬الكثير‭ ‬يغني‭ ‬من‭ ‬ألحاني‭.‬

‭ ‬

هل‭ ‬أثرت‭ ‬برامج‭ ‬الهواة‭ ‬على‭ ‬الفنانين‭ ‬الذين‭ ‬لم‭ ‬يشاركوا‭ ‬أو‭ ‬ينالوا‭ ‬فرصة‭ ‬بالظهور‭ ‬أمام‭ ‬عدسات‭ ‬الكاميرا‭ ‬ويشاهدهم‭ ‬الملايين؟

كل‭ ‬إ‭ ‬نسان‭ ‬يستحق‭ ‬ما‭ ‬يأخذه،‭ ‬ولكل‭ ‬مجتهد‭ ‬نصيب،‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬الشخصي‭ ‬فقد‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬برنامج‭ ‬ألبوم‭ ‬نجوم‭ ‬العرب‭ ‬الذي‭ ‬عرض‭ ‬على‭ ‬قناة‭ ‬mbc‭ ‬،‭ ‬وللأسف‭ ‬مشكلة‭ ‬هذه‭ ‬البرامج‭ ‬أنها‭ ‬تصنع‭ ‬نجمومية‭ ‬مؤقته‭ ‬للفنان‭ ‬لكن‭ ‬بعد‭ ‬خروجه‭ ‬من‭ ‬البرنامج‭ ‬يتجاهلونه،‭ ‬وهنا‭ ‬يبدأ‭ ‬مشوار‭ ‬الفنان‭ ‬في‭ ‬اختيار‭ ‬الأغاني،‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الكلمات،‭ ‬والألحان،‭ ‬والتوزيع،‭ ‬وزمن‭ ‬طرح‭ ‬العمل‭ ‬الفني،‭ ‬ناهيك‭ ‬عن‭ ‬الدعاية‭ ‬التي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬ترافق‭ ‬الأغنية‭ ‬أو‭ ‬الألبوم‭ ‬الذي‭ ‬يطرحه‭ ‬الفنان‭.‬

‭ ‬

ما‭ ‬مدى‭ ‬تأثير‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬على‭ ‬حياة‭ ‬الفنان،‭ ‬وكيف‭ ‬تتعامل‭ ‬معها؟

أصبحت‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬حياتنا‭ ‬وليس‭ ‬فقط‭ ‬بحياة‭ ‬الفنان،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬قد‭ ‬تفيده‭ ‬في‭ ‬الانتشار‭ ‬بسهولة‭ ‬أكثر‭ ‬والوصول‭ ‬للجمهور،‭ ‬وهو‭ ‬الهدف‭ ‬الأساسي،‭ ‬ومن‭ ‬الناحية‭ ‬الشخصية‭ ‬أنا‭ ‬متواصل‭ ‬مع‭ ‬أصدقائي،‭ ‬وجمهوري‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الوسائل،‭ ‬فكلما‭ ‬كان‭ ‬هنالك‭ ‬فرصة‭ ‬أرد‭ ‬على‭ ‬جمهوري،‭ ‬ومن‭ ‬ناحية‭ ‬أخرى‭ ‬هذه‭ ‬الوسائل‭ ‬تقلل‭ ‬من‭ ‬خصوصية‭ ‬الفنان‭ ‬والانسان‭ ‬العادي،‭ ‬لكن‭ ‬أنا‭ ‬اعتبر‭ ‬هذا‭ ‬نجاحاً‭ ‬للفنان،‭ ‬فكلما‭ ‬تابعك‭ ‬الجمهور‭ ‬فأنت‭ ‬بالتأكيد‭ ‬مؤثر‭ ‬بهم‭.‬

‭ ‬

لماذا‭ ‬لم‭ ‬تتجه‭ ‬للتمثيل‭ ‬أو‭ ‬عرض‭ ‬الأزياء‭ ‬مع‭ ‬أنك‭ ‬تملك‭ ‬مقومات‭ ‬ذلك؟

على‭ ‬الصعيد‭ ‬الشخصي‭ ‬أمتلك‭ ‬شغف‭ ‬التمثيل،‭ ‬فوالدي‭ ‬هو‭ ‬مخرج‭ ‬مسرحي‭ ‬وقد‭ ‬تعلمت‭ ‬منه‭ ‬الكثير،‭ ‬أما‭ ‬بالنسبة‭ ‬لعروض‭ ‬التمثيل‭ ‬بالفعل‭ ‬تلقيت‭ ‬عروضاً‭ ‬للتمثيل،‭ ‬ووقعت‭ ‬أحد

‭ ‬هذه‭ ‬العروض‭ ‬مع‭ ‬شركة‭ ‬انتاج،‭ ‬لكن‭ ‬بعد‭ ‬بذلك‭ ‬لم‭ ‬أتلق‭ ‬أي‭ ‬اتصال‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬الشركة،‭ ‬فقررت،‭ ‬الإلتزام‭ ‬بالغناء‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المرحلة،‭ ‬واجعل‭ ‬التمثيل‭ ‬خطوة‭ ‬مستقبلية‭.‬

‭ ‬

أنت‭ ‬مقل‭ ‬بطرح‭ ‬أعمال‭ ‬فنية،‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬السبب؟

أنا‭ ‬أحب‭ ‬دائماً‭ ‬الظهور‭ ‬وطرح‭ ‬الأغاني‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬العام‭ ‬حتى‭ ‬لو‭ ‬ثلاث‭ ‬أغان‭ ‬وكليب‭ ‬واحد،‭ ‬لكن‭ ‬عدم‭ ‬وجود‭ ‬شركات‭ ‬انتاج‭ ‬تجعل‭ ‬الكثيرين‭ ‬من‭ ‬الفنانين‭ ‬وأنا‭ ‬منهم‭ ‬ينتج‭ ‬لنفسه،‭ ‬ناهيك‭ ‬عن‭ ‬صعوبة‭  ‬اختيار‭ ‬الأغنية‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬اللحن‭ ‬والتوزيع‭ ‬والكلمات‭. ‬وقد‭ ‬طرحت‭ ‬أربع‭ ‬أغانٍ‭ ‬هي‭ ‬أغنية‭ ‬‮«‬يا‭ ‬ساهرين‭ ‬الليل‮»‬،‭ ‬ألحان‭ ‬وكلمات‭ ‬وائل‭ ‬الشرقاوي،‭ ‬‮«‬مشتاق‭ ‬أنا‭ ‬مشتاق‮»‬،‭ ‬ألحان‭ ‬سمير‭ ‬دبابنه‭ ‬وتوزيع‭ ‬محمد‭ ‬القيسي‭ ‬والشاعر‭ ‬فراس‭ ‬شتييه،‭ ‬‮«‬من‭ ‬بين‭ ‬كل‭ ‬الناس‮»‬،‭ ‬ألحاني‭ ‬وكلمات‭ ‬هاشم‭ ‬حرب،‭ ‬وآخرها‭ ‬‮«‬فدوه‭ ‬لله‮»‬،‭ ‬كلمات‭ ‬الشاعر‭ ‬ضياء‭ ‬الميالي‭ ‬وألحان‭ ‬علي‭ ‬بدر‭ ‬وتوزيع‭ ‬عثمان‭ ‬عبود،‭ ‬التي‭ ‬صورتها‭ ‬على‭ ‬طريقة‭ ‬الفيديو‭ ‬كليب‭ ‬مع‭ ‬المخرج‭ ‬محمد‭ ‬علوان‭.‬

‭ ‬

لماذا‭ ‬لم‭ ‬تجدد‭ ‬أغنية‭ ‬قديمة‭ ‬والعراق‭ ‬يمتلك‭ ‬إرثاً‭ ‬كبيراً‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬الغناء؟

نعم‭ ‬هناك‭ ‬فكرة‭ ‬ألبوم‭ ‬يجمع‭ ‬أغاني‭ ‬فلكلورية‭ ‬بقالب‭ ‬شرقي‭ ‬معاصر،‭ ‬يتقبله‭ ‬الشباب،‭ ‬المتعطش‭ ‬لسماع‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الموسيقى،‭ ‬فقد‭ ‬أصبحت‭ ‬الساحة‭ ‬الفنية‭ ‬العربية‭ ‬منحدرة‭ ‬فنياً،‭ ‬فالأغاني‭ ‬متشابهة‭ ‬والألحان‭ ‬متشابهة‭ ‬والأصوات‭ ‬متشابهة‭ ‬حتى‭ ‬الأشكال،‭ ‬وهنا‭ ‬يقع‭ ‬اللوم‭ ‬على‭ ‬المنتجين‭ ‬وأصحاب‭ ‬الأموال‭ ‬الذين‭ ‬يختارون‭ ‬الفنان‭ ‬على‭ ‬الشكل‭ ‬واللون‭ ‬والجنسية،‭ ‬وهذا‭ ‬أدى‭ ‬إلى‭ ‬ا‭ ‬نحدار‭ ‬الأغنية‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬كان‭ ‬لها‭ ‬صدىً‭ ‬عند‭ ‬الجمهور‭.‬

‭ ‬

ماذا‭ ‬على‭ ‬الفنان‭ ‬أن‭ ‬يقدم‭ ‬حتى‭ ‬يصل‭ ‬للجمهور؟

الكثير،‭ ‬أولها‭ ‬الكلمات‭ ‬والألحان‭ ‬والتوزيع‭ ‬الجيد‭ ‬للأغاني،‭ ‬ويجب‭ ‬على‭ ‬الفنان‭ ‬أن‭ ‬يمتلك‭ ‬الحضور‭ ‬والإطلالة‭ ‬الجميلة،‭ ‬فهو‭ ‬ليس‭ ‬صوت‭ ‬وإنما‭ ‬احساس‭ ‬وشكل،‭ ‬فهناك‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الفنانين‭ ‬الذين‭  ‬لا‭ ‬يمتلكون‭ ‬صوتاً‭ ‬قوياً‭ ‬لكنهم‭ ‬يمتلكون‭ ‬حضوراً‭ ‬على‭ ‬المسرح‭ ‬يجعلهم‭ ‬مقربين‭ ‬من‭ ‬قلوب‭ ‬الجمهور،‭ ‬وهذا‭ ‬دليل‭ ‬النجاح‭ ‬وليس‭ ‬الضعف‭ ‬كما‭ ‬يظن‭ ‬البعض‭. ‬وعلى‭ ‬الفنان‭ ‬مواكبة‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬جديد‭ ‬حتى‭ ‬يبقى‭ ‬على‭ ‬تواصل‭ ‬مع‭ ‬جمهوره‭ ‬مع‭ ‬الأخذ‭ ‬بعين‭ ‬الاعتبار‭ ‬قدراته‭ ‬الصوتية‭.‬

‭ ‬

ماذا‭ ‬تتمنى‭ ‬لعالمنا‭ ‬العربي‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬الجديد،‭ ‬وأين‭ ‬ستحيي‭ ‬حفل‭ ‬‮«‬راس‭ ‬السنة‭ ‬الميلادية»؟

‭ ‬بدايةً،‭ ‬نحن‭ ‬هنا‭ ‬لإسعاد‭ ‬الجمهور‭ ‬ونشر‭ ‬الابتسامة‭ ‬على‭ ‬وجوههم،‭ ‬وأتمنى‭ ‬أن‭ ‬ينعم‭ ‬عالمنا‭ ‬بالخير‭ ‬والسلام‭ ‬والمحبة،‭ ‬وأن‭ ‬نعيش‭ ‬سوياً‭ ‬كأخوة‭ ‬بغض‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬اختلافاتنا،‭ ‬وأن‭ ‬يعود‭ ‬بلدي‭ ‬العراق‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬كان‭ ‬عليه،‭ ‬وأن‭ ‬نبقى‭ ‬في‭ ‬الأردن‭ ‬محافظين‭ ‬على‭ ‬نعمتي‭ ‬الأمن‭ ‬والأمان،‭ ‬ويعم‭ ‬السلام‭ ‬عالمنا‭ ‬العربي،‭ ‬أما‭ ‬نشاطي‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬العام‭ ‬وتحديداً‭ ‬حفل‭ ‬راس‭ ‬السنة،‭ ‬لم‭ ‬يحدد‭ ‬بعد،‭ ‬لكن‭ ‬أتمنى‭ ‬أن‭ ‬أسعد‭ ‬من‭ ‬الجمهور‭ ‬الذي‭ ‬سيحضرني‭.‬