تشير‭ ‬الاحصائيات‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬حوالي‭ ‬ثلثي‭ ‬العدد‭ ‬الكلي‭ ‬للأطفال‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأميركية‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬الزيادة‭ ‬في‭ ‬الوزن‭ ‬وأن‭ ‬50%‭ ‬من‭ ‬هؤلاء‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬السمنة‭. ‬وفي‭ ‬بلادنا‭ ‬يقدر‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬النسبة‭ ‬25%‭ ‬من‭ ‬الأطفال‭ ‬الذين‭ ‬لديهم‭ ‬مشكلة‭ ‬السمنة‭.‬

 

ليالي‭ ‬عمان‭ - ‬د‭. ‬عميش‭ ‬يوسف‭ ‬عميش

 

أما‭ ‬الأسباب‭ ‬وراء‭ ‬ذلك‭: ‬إلى‭ ‬آن‭ ‬في‭ ‬معظم‭ ‬الحالات‭ ‬هو‭ ‬عدم‭ ‬التوازن‭ ‬في‭ ‬طاقة‭ ‬الجسم‭ ‬بالسعرات،‭ ‬أي‭ ‬أن‭ ‬السعرات‭ ‬الناجمة‭ ‬عن‭ ‬هضم‭ ‬الأطعمة‭ ‬والتي‭ ‬يستخدمها‭ ‬الجسم‭ ‬أثناء‭ ‬النشاطات‭ ‬والتمارين‭ ‬الرياضية‭ ‬وبذل‭ ‬الجهد‭ ‬والطاقة،‭ ‬يحدث‭ ‬أن‭ ‬السعرات‭ ‬الزائدة‭ ‬والغير‭ ‬مستخدمة‭ ‬تتخزن‭ ‬في‭ ‬الجسم‭ ‬بشكل‭ ‬دهون‭. ‬هناك‭ ‬بعض‭ ‬الحالات‭ ‬المرضية‭ ‬التي‭ ‬تساهم‭ ‬في‭ ‬زيادة‭ ‬الوزن،‭ ‬وبعض‭ ‬العلاجات‭ ‬مثل‭ ‬مركبات‭ ‬الكورتزون‭ ‬وعلاجات‭ ‬الاكتئاب،‭ ‬وكلها‭ ‬تؤدي‭ ‬إلى‭ ‬الزيادة‭ ‬في‭ ‬الوزن‭.‬

 

مخاطر‭ ‬الوزن‭ ‬على‭ ‬الصحة

أهم‭ ‬هذه‭ ‬المخاطر‭ ‬هو‭ ‬ارتفاع‭ ‬نسبة‭ ‬الكولسترول‭ ‬في‭ ‬الدم،‭ ‬وارتفاع‭ ‬ظغط‭ ‬الدم،‭ ‬كذلك‭ ‬نشوء‭ ‬مرض‭ ‬السكري‭ ‬Type 2‭ ‬النوع‭ ‬الثاني،‭ ‬وألام‭ ‬مفصلية،‭ ‬والربو،‭ ‬صعوبة‭ ‬في‭ ‬النوم‭ ‬بسبب‭ ‬ضيق‭ ‬التنفس‭ ‬Sleep Apnea،‭ ‬كذلك‭ ‬تشمع‭ ‬الكبد،‭ ‬وكما‭ ‬أن‭ ‬السمنة‭ ‬تؤثر‭ ‬على‭ ‬صحة‭ ‬الفرد‭ ‬النفسية‭ ‬بعدة‭ ‬أشكال‭.‬

الأهم‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬ثلاثة‭ ‬أرباع‭ ‬الأطفال‭ ‬المصابون‭ ‬بالسمنة‭ ‬يظلوا‭ ‬مصابين‭ ‬بالسمنة‭ ‬بعد‭ ‬سن‭ ‬البلوغ،‭ ‬والمعروف‭ ‬أن‭ ‬سمنة‭ ‬البالغين‭ ‬مصحوبة‭ ‬بمشاكل‭ ‬صحية‭ ‬مثل‭ ‬أمراض‭ ‬القلب‭ ‬والجلطة‭ ‬وإلتهاب‭ ‬المفاصل‭ ‬والتعرض‭ ‬لبعض‭ ‬أنواع‭ ‬السرطانات‭.‬

 

‭‬هل‭ ‬مشكلة‭ ‬السمنة‭ ‬عند‭ ‬الطفل‭ ‬تبدأ‭ ‬من‭ ‬والدي‭ ‬الطفل؟

 ذلك‭ ‬بأن‭ ‬يكون‭ ‬هناك‭ ‬غذاء‭ ‬صحي‭ ‬يتناوله‭ ‬الأطفال‭ ‬وكذلك‭ ‬تشجيعهم‭ ‬على‭ ‬ممارسة‭ ‬الرياضة‭. ‬أما‭ ‬بالنسبة‭ ‬للطعام‭ ‬فيفضل‭ ‬أن‭ ‬يحتوي‭ ‬على‭ ‬الفواكه‭ ‬والخضار‭ ‬الطازجين،‭ ‬وتجنب‭ ‬الأطعمة‭ ‬كاملة‭ ‬الدهون‭ ‬كالحليب‭ ‬كامل‭ ‬الدسم‭ ‬والرايب‭ ‬كامل‭ ‬الدسم‭ ‬وكذلك‭ ‬الأجبان‭. ‬والاستعاضة‭ ‬عن‭ ‬الأشربة‭ ‬المتعددة‭ ‬الأنواع‭ ‬وتشجيع‭ ‬الأطفال‭ ‬على‭ ‬شرب‭ ‬كميات‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬الماء‭. ‬التقليل‭ ‬من‭ ‬أكل‭ ‬كمية‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬رقائق‭ ‬البطاطا‭ ‬والبطاطا‭ ‬والكعك‭ ‬والأيس‭ ‬كريم،‭ ‬لأنها‭ ‬تحتوي‭ ‬على‭ ‬كمية‭ ‬عالية‭ ‬من‭ ‬السكر‭.‬

 تشجيع‭ ‬الأطفال‭ ‬على‭ ‬ممارسة‭ ‬النشاطات‭ ‬الرياضية‭ ‬خاصةً‭ ‬الرياضة‭ ‬خارج‭ ‬المنزل‭. ‬كذلك‭ ‬تمضية‭ ‬الوقت‭ ‬في‭ ‬المتنزهات‭ ‬والتشجيع‭ ‬على‭ ‬المشي‭ ‬باستمرار‭ ‬بمصاحبة‭ ‬الأبوين‭. ‬تشجيع‭ ‬الأطفال‭ ‬بالإلتحاق‭ ‬بالفرق‭ ‬الرياضية‭ ‬واستخدام‭ ‬فيديو‭ ‬موسيقي‭ ‬داخل‭ ‬المنزل،‭ ‬وإجراء‭ ‬تمارين‭ ‬بمصاحبة‭ ‬الموسيقى‭ ‬ومنها‭ ‬الرقص،‭ ‬كذلك‭ ‬القفز‭ ‬باستخدام‭ ‬الحبل‭ ‬وصعود‭ ‬السلالم‭.‬

 تقليل‭ ‬ساعات‭ ‬مشاهدة‭ ‬التلفاز،‭ ‬فالإحصاءات‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الأطفال‭ ‬يمضون‭ ‬ما‭ ‬يقارب‭ ‬سبع‭ ‬ساعات‭ ‬يومياً‭ ‬بمشاهدة‭ ‬شاشات‭ ‬التلفاز‭ ‬وممارسة‭ ‬ألعاب‭ ‬الفيديو‭ ‬والانترنت،‭ ‬كل‭ ‬ذلك‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬النشاط‭ ‬الفيزيائي‭ ‬للطفل،‭ ‬ويزيد‭ ‬من‭ ‬الخمول‭ ‬ويعرض‭ ‬الأطفال‭ ‬إلى‭ ‬الإدمان‭ ‬على‭ ‬مراقبة‭ ‬الاعلانات‭ ‬التي‭ ‬تبثها‭ ‬الفضائيات‭ ‬والفيديو‭ ‬حول‭ ‬الأطعمة‭ ‬الغير‭ ‬صحية‭ ‬Junk Food‭ ‬،‭ ‬لذا‭ ‬فأن‭ ‬الأكاديمية‭ ‬الأميركية‭ ‬لأمراض‭ ‬الأطفال‭ ‬تنصح‭ ‬بعدم‭ ‬جلوس‭ ‬يشاهد‭ ‬الأطفال‭ ‬أمام‭ ‬شاشات‭ ‬التلفزة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬ساعتين‭ ‬في‭ ‬اليوم‭.‬

التغيرات‭ ‬المهمة‭ ‬لتساعد‭ ‬الأطفال‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬زيادة‭ ‬أوزانهم‭ ‬لا‭ ‬تحدث‭ ‬بسرعة‭ ‬فهي‭ ‬تحتاج‭ ‬إلى‭ ‬وقت‭ ‬وتكون‭ ‬بالتدريج‭. ‬فعندما‭ ‬تصبح‭ ‬الأمور‭ ‬التي‭ ‬تساهم‭ ‬في‭ ‬عدم‭ ‬حدوث‭ ‬سمنة‭ ‬الأطفال‭ ‬مقبولة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الأطفال‭ ‬فيعتادوا‭ ‬عليها‭ ‬وتصبح‭ ‬جزءاً‭ ‬من‭ ‬أسلوب‭ ‬الحياة‭ ‬الصحية‭ ‬للأطفال‭.‬

علينا‭ ‬إيجاد‭ ‬جو‭ ‬من‭ ‬الدعم‭ ‬لأطفالنا،‭ ‬ونحيي‭ ‬ونحتفل‭ ‬بإنجازاتهم‭ ‬في‭ ‬موضوع‭ ‬السمنة‭ ‬والاستماع‭ ‬لهم‭ ‬واعطائهم‭ ‬النصائح‭.‬

 

الخلاصة‭ ‬هي‭ ‬الاستمرار‭ ‬في‭ ‬تشجيع‭ ‬أي‭ ‬جهد‭ ‬يبذله‭ ‬الطفل‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬ألا‭ ‬يقع‭ ‬في‭ ‬فخ‭ ‬السمنة‭.‬