من المقرر ان تعود الحسناء المغربية المقيمة في الولايات المتحدة الاميركية صوفيا جمالي من فرنسا و تحديداً مدينة " كان " الى مقر اقامتها بعد اجازة دامت لاسابيع , وهي تستعد للقيام بعملية " كاستينغ " بعد ترشيحها للمشاركة في فيلم سينمائي اميركي يصب في خانة الاكشن الى جانب نجوم لامعين في المجال السينمائي عالميين , و هي اكدت ان تلك الخطوة ممكن ان تتم في حال التوافق بينها و بين الجهة المشرفة على ذلك العمل المرتقب و الذي من الممكن ان يبدأ تنفيذه مع حلول العام 2017.
صوفيا اشارات الى ان الفرصة التي امامها كبيرة الى جانب تحضيراتها الفعلية لاول برنامج تلفزيوني لها بالتعاون مع محطة عالمية واوضحت ان الدور الذي من الممكن ان تقدمه ليس جريئاً كما يعتقد البعض و انما محورياً و ملفتاً للانتباه .
في المقابل ذكرت بعض مسائل الاعلام الاميركية و الغربية ان صوفيا هي الوجه العربي الوحيد الذي نافس نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان خصوصاً ان ثمة ملامح بالشبه تجمع بين الطرفين وقد نشرت صور تشير الى تلك الناحية .